ادعية للمريض مستجابة ومن القرآن والسنة النبوية

ادعية للمريض مستجابة ومن القرآن والسنة النبوية، نستعرض لكم في هذا المقال عبر موقع مواضيع مجموعة من ادعية للمريض في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة ونعرف سويًا فضل زيارة المريض، وادعية للمريض مستجابة ومن القرآن والسنة النبوية.

الدعاء للمريض

اللهم يا سامع دعاء العبد إذا دعاك، يا شافي المريض بقدرتك
اللهم اشفه شفاء لا يغادر سقمًا اللهم ألبسه لباس الصحة والعافية يارب العالمين.
اللهمّ لا ملجأ ولا منجي منك إلّا إليك إنّك على كلّ شيءٍ قدير، ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيء لنا من أمرنا رشدًا
ربّي إنّي مسّني الضرّ وأنت أرحم الرّاحمين.
اللهمّ يا رحمن يا رحيم يا مالك الملكوت ألبسه ثوب الصحّة والعافية
عاجلاً غير آجلاً يا أرحم الرّاحمين.
اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين.
اللهم اشفه شفاءً ليس بعده سقما أبداً، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينيك الّتي لا تنام.
اللهمّ إنّا نسألك بكل اسمٍ لك أن تشفيه.

دعاء للمريض بالشفاء العاجل

ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنون، يامن تعيد المريض لصحته وتستجيب دُعاء البائس اشفي كل مريض.
أذهب البأس ربّ النّاس، واشفِ وأنت الشّافي، لا شفاء إلّا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً.
أفوض أمري إلى الله، والله بصير بالعباد، اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك وكرمك
وسترك الجميل أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية.
اللهمّ ربّ النّاس، مذهب البأس، اشفه أنت الشّافي، لا شافي إلّا أنت.
أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، ولا كاشف له إلّا أنت يا ربّ العالمين، آمين.
اللهم يا مسهل الشديد وملين الحديد ويا منجز الوعيد
ويا من توكل كل يوم فى أمر جديد ، أخرج مرضانا ومرضى المسلمين من حلق الضيق إلى أوسع الطريق
بك أدفع عن المسلمين ما لا يطيقون ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم.
اللهمّ اشفه شفاءً ليس بعده سقمٌ أبداً، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينك التّي لا تنام، واكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزّك الّذي لا يُضام، واكلأه في الّليل وفي النّهار.

الدعاء للمريض بالشفاء

أذهب البأس ربّ النّاس، اشف وأنت الشّافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً، أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، لا كاشف له إلّا أنت يا ربّ العالمين.
اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية، لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير.
اللهم اشفه شفاء ليس بعده سقمًا أبدًا.
اللهم خذ بيده اللهم احرسه بعينيك التى لا تنام و اكفه بركنك الذى لا يرام
و احفظه بعزك الذى لا يُضام و اكلأه فى الليل و فى النهار و ارحمه بقدرتك عليه
أنت ثقته و رجائه يا كاشف الهم، يا الله يا مُفرج الكرب يا مُجيب دعوة المُضطرين.

ادعية للمريض مكتوبة

أذهب البأس ربّ النّاس، واشفِ وأنت الشّافي
لا شفاء إلّا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً.
أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء
ولا كاشف له إلّا أنت يا ربّ العالمين، آمين.
اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل
أن تشفيه وتمدّه بالصّحة والعافية.
اللهمّ لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير.
ربّ إنّي مسّني الضرّ، وأنت أرحم الرّاحمين.
اللهم البسه ثوب الصحة والعافية عاجلا غير اجلا ياأرحم الراحمين.
أفضل الدعاء للمريض بالشفاء
اللهمّ ألبسه ثوب الصّحة والعافية، عاجلاً غير آجلٍ يا أرحم الرّاحمين.
اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين.
اللهم اشفي مرضانا ومرضى المسلمين شفاءً لا يغادر سقماً
اللهم يامن تعيد المريض لصحته وتستجيب دُعاء البائس اشفي كل مريض
اللهمّ ربّ النّاس، مذهب البأس، اشفه أنت الشّافي، لا شافي إلّا أنت.
اللهمّ إنّا نسألك بكل اسمٍ لك أن تشفيه.
الدعاء للمريض

أفضل ادعية لشفاء المريض

أسأل الله العظيم ربّ العرش العظيم أن يشفيك، أسأل الله العظيم ربّ العرش العظيم أن يشفيك.
اللهمّ ألبسه ثوب الصحّة والعافية عاجلًا غير آجل يا أرحم الراحمين، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين.
اللهم اشفه شفاءً ليس بعده سقما أبدًا، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينيك الّتي لا تنام، واكفه بركنك الّذي لا يرام، واحفظه بعزّك الّذي لا يضام،
وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقته ورجاءه يا كاشف الهم، يا مفرج الكرب، يا مجيب دعوة المضطرّين.
الدعاء للمريض مستجاب
بسم الله أرقيك من وساوس الصّدر وشتات الأمر، من الأمراض والأوهام، ومن نزغات الشّيطان ومن الأسقام، ومن الكوابيس ومن مزعجات الأحلام.
أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من نفخه ونفثه وهمزه، اللهمّ إنّا نسألك بكلّ اسمٍ لك أن تشفيه.
يا إلهي، اسمك شفائي، وذكرك دوائي، وقربك رجائي، وحبّك مؤنسي، ورحمتك طبيبي ومعيني في الدّنيا والآخرة، وإنّك أنت المعطي العليم الحكيم.
أسألك اللهم أن تشفيه، لا ضر إلا ضرك، ولا نفع إلا نفعك، ولا ابتلاء إلا ابتلاؤك، ولا معافاة إلا معافاتك، أنت الحي القيوم.
أدعية لشفاء المريض
اللهم ألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلًا غير آجلًا، وشافِنا وعافِنا واعف عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك، وتولنا برحمتك يا أرحم الراحمين.
اللهم اشف مرضانا ومرضى المسلمين شفاءً لا يغادر سقمًا، اللهم يا من تعيد المريض لصحته، وتستجيب دُعاء البائس، اشف كل مريض.
اللهم يا مسهّل الشديد، ويا مليّن الحديد، ويا منجز الوعيد،
أخرج مرضانا ومرضى المسلمين من حلق الضيق إلى أوسع الطريق،
بك أدفع عن المسلمين ما لا يطيقون، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

دعاء الشفاء من المرض مكتوب

الحمد لله الّذي لا إله إلّا هو، وهو للحمد أهل وهو على كلّ شيءٍ قدير،
وسبحان الله ولا إله إلّا الله والله أكبر، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله.
اللهم نسألك بصفاتك العليا التي لا يقدر أحد على وصفها،
وبأسمائك الحسنى التي لا يقدر أحد أن يحصيها،
وأسألك بذاتك الجليلة ووجهك الكريم أن تشفي كل مريض، وتعافيه بحولك وقوتك.
ربّ إنّي مسّني الضرّ، وأنت أرحم الرّاحمين.
اللهمّ ألبسه ثوب الصّحة والعافية، عاجلاً غير آجلٍ يا أرحم الرّاحمين.
اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين.
اللهمّ ربّ النّاس، مذهب البأس، اشفه أنت الشّافي، لا شافي إلّا أنت.
اللهمّ إنّا نسألك بكل اسمٍ لك أن تشفيه.

أدعية للمريض مستجابة

اللهم يا سامع دعاء العبد إذا دعاك، يا شافي المريض بقدرتك، اللهم اشفه شفاء لا يغادر سقما اللهم البسه لباس الصحة والعافية يا رب العالمين.
اللهم يا من تعيد المريض لصحته وتستجيب دعاء البائس يا رب اشفيه وخفف عنه ألمه ورد إليه عافيته وافتح باب الشفاء له يا رب.
اللهم اشفي مرضانا ومرضى المسلمين شفاءً لا يغادر سقماً اللهم يا من تعيد المريض لصحته وتستجيب دُعاء البائس اشفي كل مريض.
أفوض أمري إلى الله، والله بصير بالعباد ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنون ربنا عليك توكلنا، وإليك أنبنا، وإليك المصير.
بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء.
الدعاء للمريض من القرآن الكريم
نبدأ بقراءة سورة الفاتحة على المريض، حيث يسميها الناس السورة القرآنية الشافية
لمفعولها الكبير في علاج مختلف الأمراض، لذلك ينصح بقراءتها على المريض للاستفادة بخصائصها الراقية.
“و شفاء لما في الصدور و هدى و رحمه للمؤمنين” (تُقال ثلاث مرات متتالية).
“ربى أنى مسنى الضر و أنت أرحم الراحمين”، (وتُقال ثلاث مرات).
“الذي خلقني فهو يهدين و الذى يطعمني و يسقين و اذا مرضت فهو يشفين”، تُقال ثلاث مرات.
قراءة آية الكرسي.
“للَّهُ لاَ إِلَٰهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ
لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ
يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ
وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ”
قراءة الآيتين الأخيرتين من سورة البقرة على المريض
“آَمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ
كُلٌّ آَمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ
وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ *
لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ
رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا
رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ”.
“وننزل من القرآن ما هو شفاء و رحمه للمؤمنين” (تُقرأ على المريض ثلاث مرات متتالية).
“ويشفى صدور قوم مؤمنين” ، ويقولها المريض ثلاث مرات.

دعاء للشفاء من كل داء

نقول: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم (3 مرات).
ونضع يدنا اليمنى على مكان الألم و نقول (نستعيذ بالله وقدرته القوية و أسمائه الحسنى المباركات و كلماته التامات كلها من شر ما نجد و نحاذر) (3 مرات).
دعاء لمرض البطن
نقرأ “وإذا الأرض مدت وألقت ما فيها وتخلت.”

الدعاء للمريض بالشفاء من السنة
ما رواه أبو داود عن أبي الدرداء قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من اشتكى منكم شيئاً أو اشتكاه أخ له فليقل: (ربنا الله الذي في السماء تقدس اسمك، أمرك في السماء والأرض كما رحمتك في السماء،
اجعل رحمتك في الأرض، اغفر لنا حوبنا وخطايانا أنت رب الطيبين
أنزل رحمة من رحمتك وشفاء من شفائك على هذا الوجع فيبرأ.)
وعن ابن عباس ـ رضي الله عنهما ـ أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: ( ما من عبدٍ مسلم يعودُ مريضًا لم يحضر أجلُهُ فيقول سبع مرات: أسأل الله العظيم، رب العرش العظيم أن يشفيك؛ إلا عُوفي )( الترمذي ).
من هدي النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ في زيارة المريض أن يرقيه ويدعو له بالشفاء، فعنعائشة ـ رضي الله عنها ـ أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ : ( كان إذا أتى مريضًا أو أُتي به إليه قال: أذْهِب الباس، رب الناس، اشفِ وأنتَ الشافي، لا شفاءَ إلا شفاؤك، شفاءً لا يُغادر سقما )( البخاري ).
أدعية الشفاء المأثورة من السنة
كان رسول الله، صلى الله عليه وسلم، عندما يزور المريض،
يدعو له فيقول: أذهب البأس رب الناس، واشف أنت الشافي،
لا شفاء إلَّا شفاؤك، شفاء لا يغادر سقما.
كان رسول الله، صلى الله عليه وسلم، يقول للمريض: “بسم الله،
تربة أرضنا بريقة بعضنا يشفى سقيمنا بإذن ربنا.”
كان رسول الله، صلى الله عليه وسلم، يقول للمريض: “لا بَأْسَ،
طَهُورٌ إنْ شَاءَ اللَّهُ.”
قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم، لرجل شكا إليه ألم في بدنه:
“ضَعْ يدَك على الَّذي تأْلَمُ مِن جسدِك وقُلْ: بسمِ اللهِ (ثلاثًا)،
وقُلْ: أعوذُ باللهِ وقدرتِه مِن شرِّ ما أجِدُ وأُحاذِرُ (سبعَ مرَّاتٍ).”
دعاء المريض قبل دخول العمليات
اللهم إني أسلمت وجهي إليك ولا حول ولا قوة لي إلا بك وإليك أشفيني ونجيني بفضلك يا أرحم الراحمين.

ادعية للمريض مستجابة

اللهم إني اسألك بأسمائك الحسنى وصفاتك العليا يا من بيده الابتلاء والمعافاة والشفاء والدواء أسألك اللهم أن تشفيه لا ضير إلا ضرك ولا نفع إلا نفعك
ولا ابتلاء إلا ابتلائك ولا معافاة إلا معافاتك أنت الحي القيوم.
اللهم يا من تعيد المريض لصحته وتستجيب دعاء البائس يا رب اشفيه وخفف عنه ألمه ورد إليه عافيته وافتح باب الشفاء له يا رب.
فضل الدعاء عند المرض
ينسى الكثير من الناس ذكر الله تعالى والتوجه إليه عزّ وجل في السرّاء
ولكن عندما يمرّ الإنسان بشّدة – خاصة المرض- يلجأ إلى الله سبحانه وتعالى ويدعوه بنفسه ويتضرع إليه ويطلب منه المغفرة والشفاء
ومن فضل الله سبحانه وتعالى أنه لم يجعل بين العبد وربه وسيطًا ولا حاجزًا أو وكيلاً
بل هو القريب السميع مجيب الدعوات، وهو الرحمن الرحيم الذي يرحم عباده ويغفر لهم ذنوبهم مهما كثرت.
والكثير من الناس معرض لإبتلاء المرض، ولذلك عليه الصبر على هذه المحنة واحتساب الأجر والثواب عند الله
والاجتهاد في الدعاء والتضرّع إلى الله.

فـ الله تعالى يحب أن يدعوه الناس وخاصة المرضى الذين يتوسلون إلىه وحده ليفك كربهم ويشفيهم
وقد جعل الله للدعاء فضلاً عظيمًا وخاصة دعاء المريض، وجعل أيضًا للصبر على الابتلاء جزاءً وثوابًا كبيرًا
لابد أن يسعى كل مريض إلى نيله.

ومع الإلحاح على طلب الشفاء من الله تعالى والدعاء المستمر يستجيب الله تعالى لعباده المرضى
ويشفيهم في القريب العاجل ويمنحهم صحتهم وعافيتهم المفقودة بالإضافة إلى ثواب الدعاء العظيم.
يقول الله عزّ وجل “أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ.”

فضل زيارة المريض

زيارة المريض وعيادته واحدة من الآداب الرفيعة التي حثّ عليها الإسلام لما لها من أثر كبير على المريض وأهله
فالمريض لا يكون في أحسن حالاته النفسية ويحتاج إلى من يخفّف عنه ما يمر به من ضيق وحزن
ويشدُد من أزره.
وبلغ من عناية النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالمريض أن جعل عيادته وزيارته حقاً من حقوقه
فعن أبي موسى – رضي الله عنه – أن النبي – صلى الله عليه وسلم ـ قال:
( أطعموا الجائع، وعودوا المريض، وفكوا العاني) (الأسير)
رواه البخاري

و قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : ( إن الله عز وجل يقول يوم القيامة: يا بن آدم مرضت فلم تعدني
قال: يا رب كيف أعودك وأنت رب العالمين؟ قال: أما علمت أن عبدي فلانًا مرض فلم تعده
أما علمت أنك لو عدته لوجدتني عنده؟ يا بن آدم استطعمتك فلم تطعمني
قال: يا رب كيف أطعمك وأنت رب العالمين؟
أما علمت أنه استطعمك عبدي فلان فلم تطعمه، أما علمت أنك لو أطعمته لوجدت ذلك عندي؟
يا بن آدم استسقيتك فلم تسقني؟ قال: يا رب كيف أسقيك وأنت رب العالمين؟
قال: استسقاك عبدي فلان فلم تسقه، أما علمت أنك لو سقيته لوجدت ذلك عندي )

وقال – صلى الله عليه وسلم –
( حق المسلم على المسلم ست : إذا لقيته فسلم عليه، وإذا دعاك فأجبه
وإذا استنصحك فانصحه وإذا عطس فحمد الله فشمته
وإذا مرض فعده، وإذا مات فاتبعه )
رواه مسلم

فوائد زيارة المريض في الدنيا والآخرة

جعل الله لعيادة المريض ثوابًا عظيمًا، لما له من أثر كبير على المريض في التخفيف عنه
بل وجعله سببًا في زيادة الأجر والثواب واكتساب الحسنات
وذلك لقوله عليه الصلاة والسلام: ( إن المسلم إذا عاد أخاه المسلم لم يزل في خرفة الجنة حتى يرجع ).
(ويعني اجتناء ثمر الجنة)
رواه مسلم.

وعن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ قال : قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ :
( من عاد مريضًا أو زار أخًا في الله، ناداه منادٍ أن طِبت وطاب ممشاك
وتبوأتَ من الجنة منزلاً )
رواه الترمذي.

وعن علي – رضي الله عنه – قال: سمعت رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يقول:
( ما من مسلم يعود مسلمًا غدوة إلا صلَّى عليه سبعون ألف ملك حتى يُمْسِي
وإن عاده عشية صلّى عليه سبعون ألف ملك حتى يصبح
وكان له خريف (ثمر) في الجنة )
رواه الترمذي.

وأما عن عثمان بن عفان ـ رضي الله عنه ـ: قال:
“إنا والله قد صحبنا رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ في السفر والحضر
وكان يعود مرضانا، ويتبع جنائزنا ويغزو معنا، ويواسينا بالقليل والكثير ” .

والى هنا فقد انتهينا من مقال ادعية للمريض مستجابة ومن القرآن والسنة النبوية عبر موقع مواضيع داعين المولى عز وجل ان يشفى مرضانا جميعا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *